اعرف إزاى تعتنى بجهازك المناعى مع تغير الطقس.. 5 نصائح مهمة

وتتوقع هيئة الأرصاد الجوية أن يشهد اليوم الأحد انخفاضاً على درجات الحرارة، يصاحبه نشاط للرياح المثيرة للرمال والأتربة، مما يؤدي إلى انخفاض الرؤية الأفقية في معظم المناطق. ولذلك يؤكد الأطباء أن التقلبات الجوية تؤثر بشكل مباشر على الجهاز المناعي، مما يجعل الإنسان أكثر عرضة للإصابة بالعدوى. الأمراض، بحسب التقرير المنشور على الموقع الإلكتروني “أخبار عاجلة“.

وأكد التقرير أن الأبحاث الأمريكية الحديثة كشفت عن زيادة خطر الإصابة بالأمراض عند انخفاض درجات الحرارة، لأن البرد يقلل المناعة في الأنف ويجعلنا أكثر عرضة للإصابة بالفيروسات، موضحا أن انخفاض درجة حرارة أنسجة الأنف بمقدار 5 درجات فقط يقلل من الاستجابة المناعية بمقدار النصف تقريبًا..

وأضاف الأطباء أن الانتقال السريع من الطقس الدافئ إلى الطقس البارد يمكن أن يجهد الجسم ويصدم جهاز المناعة، مما يجعلك أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد والالتهابات، مشددين على أهمية إعداد الجسم لمواجهة موجة البرد المفاجئة. للحفاظ على جهازك المناعي في أفضل حالاته، عليك اتباع نظام غذائي. اتباع نظام غذائي صحي غني بالفيتامينات والمعادن التي تساهم في تقوية المناعة.

نصائح لتقوية جهاز المناعة لتجنب الإصابة بالأمراض أثناء التقلبات الجوية:

1. احصل على ما يكفي من فيتامين د

مع تغير الطقس، يزداد انتشار الفيروسات الموسمية، مثل الأنفلونزا، ويمكن لهذه الالتهابات أن تضعف جهاز المناعة. الحصول على فيتامين د ضروري لنظام المناعة الصحي. إضافة المزيد من الأطعمة الغنية بفيتامين د إلى نظامك الغذائي، مثل الأسماك الدهنية مثل الماكريل، والفطر، وصفار البيض. بعض عصير البرتقال المدعم هو وسيلة فعالة للمساعدة في تقوية جهاز المناعة لديك.

2. الملابس المناسبة للطقس

عندما تتعرض لدرجات حرارة باردة، يعمل جسمك بجهد أكبر للحفاظ على درجة حرارته، وتحويل الطاقة والموارد بعيدًا عن الوظائف الأساسية الأخرى، بما في ذلك الاستجابات المناعية. من الجيد دائمًا التحقق من الطقس وملابسك للمساعدة في عزل جسمك، مما يسهل الحفاظ على درجة حرارتك الأساسية دون بذل جهد مفرط.

3. النظام الغذائي الصحي

إن تناول نظام غذائي متوازن غني بالفواكه والخضروات والبروتين الخالي من الدهون والحبوب الكاملة سيوفر العناصر الغذائية الأساسية لدعم وظيفة المناعة. البروبيوتيك الموجود في الزبادي أو الزبادي مفيد في المساعدة في الحفاظ على ميكروبيوم الأمعاء الصحي، والذي يلعب دورًا مهمًا في صحة المناعة.

4. الحفاظ على ترطيب الجسم

من المهم شرب الكثير من الماء أو المشروبات الخالية من السكر، حتى في فصلي الخريف والشتاء، لأن الترطيب الجيد يلعب أيضًا دورًا في الحفاظ على نظام مناعة صحي، للحفاظ على رطوبة الأغشية المخاطية، مما يساعد في الدفاع ضد الالتهابات.

5. نم جيدًا

النوم ضروري لإنتاج الأجسام المضادة، والتي بدورها تتعرف على مسببات الأمراض مثل الفيروسات والبكتيريا وتحييدها. لتعزيز ودعم نظام المناعة لديك، احصل على سبع إلى تسع ساعات من النوم الجيد كل ليلة. من خلال وضع جدول نوم منتظم، ستساعد هذه العادات على ضمان عمل جهازك المناعي. تم تحسين نظام المناعة لديك ويمكنه حماية جسمك بشكل فعال من العدوى.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى