حبس المتهمين بقتل عامل ظنا منهم سرقته هاتف أحدهم بمدينة بدر

قررت نيابة بدر حبس 4 عمال 4 أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة الاعتداء على عامل وضربه حتى الموت، ظنا منه أنه سرق هاتف أحدهم. واعترف المتهمان بارتكاب الواقعة. كما قررت النيابة إجراء تشريح لجثة المجني عليه لتحديد سبب الوفاة، حسبما تبين من معاينة النيابة للجثة. كما ظهرت على المجني عليه آثار تعذيب في أنحاء متفرقة من جسده.

نجحت وزارة الداخلية في القبض على 4 عمال لاعتدائهم على آخر مما أدى إلى وفاته بالقاهرة، وذلك في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لكشف ملابسات ما ورد لقسم شرطة بدر بمديرية أمن القاهرة. من أحد المستشفيات أنه استقبل جثمان (عامل – مقيم بقسم القسم) مصاباً بعدة جروح وكدمات متفرقة في أنحاء الجسم. .

وبإجراء التحريات أمكن التعرف على مرتكبي الحادث وتبين أنهم (4 عمال – يقيمون في نفس العنوان).

وبعد تقنين الإجراءات تم القبض عليهما، وبمواجهتهما اعترفا بوجود خلافات سابقة بينهما وبين المتوفى لاعتقادهما أنه قام بسرقة هواتفهما المحمولة أثناء تواجده في الشقة التي يسكنان فيها. مما أثار غضبهم، فاعتدوا عليه بالضرب وتكبيل يديه للضغط عليه لإرشادهم إلى مكان هواتفهم المحمولة. إلا أنه مات أثناء ذلك. ألقي القبض عليهم. وأحيل المتهمون إلى نيابة القاهرة الجديدة.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى