لماذا تزداد نوبات البرد والعدوى التنفسية فى شهر سبتمبر؟.. استشارى يوضح

أيام قليلة تفصلنا عن بداية فصل الخريف الذي سيبدأ يوم 23 سبتمبر، ومع تقلب الفصول تزداد فرص الإصابة بنزلات البرد والحساسية والتهابات الجهاز التنفسي الأخرى. وفي هذا التقرير نتعرف على أسباب كون شهر سبتمبر هو الفصل من السنة الذي تزداد فيه خطورة التهابات الجهاز التنفسي.

الدكتور أمجد الحداد استشاري الحساسية والمناعة ورئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح قال لـ«مستقبل نيوز» إن شهر سبتمبر هو أكثر أشهر السنة التي تكثر فيها نوبات البرد وغيرها تزداد أمراض الجهاز التنفسي، نتيجة اختلاف درجات الحرارة، وبداية انخفاض درجات الحرارة مع قدوم فصل الخريف ونهاية العام. صيف.

وأشار إلى أن المراوح والتكييف قد تزيد من الإصابة بالأمراض أيضا، بسبب خروج التكييف إلى الطقس الحار، مضيفا أن هناك أخطاء نرتكبها في التعامل مع المراوح والتكييف تزيد نوبات البرد، ومنها صنع تشرق المروحة عليك فقط، فتستيقظ وأنت تشعر بالبرد والبرد وألم العظام، أما إذا قمت بتشغيل المروحة إذا كانت تدور فهو أفضل.

وأضاف أن درجة حرارة التكييف يجب أن تكون متوسطة ولا تقل عن 25 درجة، حتى لا تعرض جسمك لتيار هواء من الطقس البارد إلى الحار.

ونصح بضرورة الوقاية من أمراض الجهاز التنفسي من خلال تقوية المناعة من خلال اتباع نظام غذائي صحي والنوم الجيد وتجنب التوتر والحصول على لقاحات الأنفلونزا واللقاحات الأوروبية. يجب على مريض الحساسية غسل أنفه بالماء المالح واستخدام أدوية الحساسية والبخاخات بانتظام.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى