التنسيق الحضارى يضم اسم أحمد سمير لمشروع “عاش هنا” في الدقى

الهيئة الوطنية للتنسيق الحضاري برئاسة م. ويعمل محمد أبو سعدة على استكمال مشروع عشت هنا، وذلك لتعريف الأجيال بالرموز الإبداعية والسياسية المؤثرة في مصر. ومن بينهم الإعلامي أحمد سمير الذي وضع علامته على باب منزله الواقع في شارع جابر ابن حيان. بحي الدقي بالجيزة.

ولد أحمد سمير في الزقازيق بمحافظة الشرقية. حصل على بكالوريوس التجارة من جامعة القاهرة عام 1961، كما حصل على دراسات عليا في الإعلام والتمثيل والكلام. التحق بالتلفزيون مطلع عام 1963 وعمل مذيعاً لنشرات الأخبار. ترقى في المناصب الإعلامية من مذيع أخبار إلى مذيع أخبار رئيسي وبرامج. السياسة ثم نائب رئيس القناة الأولية؛ رئيساً لها في 25/6/1994.

مارس النشاط الفني والمسرحي منذ عام 1964 بالإضافة إلى عمله التلفزيوني. شارك في التمثيل في ثلاث مسرحيات: «الفخ»، و«الزلزال»، و«ثلاثة مجانين عقلاء». وقبل وفاته شغل عدة مناصب منها نائب رئيس التليفزيون ووكيل وزارة الإعلام.


توقيع أحمد سمير

وهو زوج الصحفية سهير شلبي. ومن البرامج التليفزيونية التي قدمها: لقاء كل يوم – السينما والحرب – طوف وانظر صورة ورأي – مجلة السياحة – بانوراما – في مثل هذا اليوم – أضواء على الأحداث – نهاية الأسبوع – السينما والحرب – كتب للسينما وقصة و حوار: ثلاثة أفلام: “الكماشة”، و”الحناكيش”، و”اللعبة”.

وفي التلفزيون، كتب سيناريو وحوار لمسلسلين: «الهروب إلى المجهول» و«عصر الخانكة». له روايتين: «عصر الضحايا» و«غداً لن يضيع يا حبيبي».

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى